” المطلقة ” …لرشيد العروصي . فيلم يحاول كسر النظرة السلبية عن المرأة المطلقة في المجتمع المغربي | morassilone.com


” المطلقة ” …لرشيد العروصي . فيلم يحاول كسر النظرة السلبية عن المرأة المطلقة في المجتمع المغربي


 ”  المطلقة ” …لرشيد العروصي . فيلم يحاول كسر النظرة السلبية عن المرأة المطلقة في المجتمع المغربي

الشرقي بكرين

 من مواليد مدينة خريبكة . خريج المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي، حاصل على ماستر في الدراسات المسرحية، ويحضر حاليا أطروحته في السينما بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان، كاتب سيناريو ومخرج لعدة أعمال تلفزية كسلسلة لالة فاطمة، وعائلة السي مربوح، جحا يا جحا، رجال تحت الأرض الأخطبوط وغيرها من الأفلام الوثائقية ، يدخل الفنان والمنتج والسيناريست الأستاذ رشيد العروسي، وهو الباحث في مجال السينما ، تجربة جديدة في فيلم المطلقة . فكانت لنا معه هذه الورقة .

نظرة المجتمع للمرأة المطلقة نظرة دونية

” الفكرة عن قصة واقعية لسيدة أعرفها ، عاشت تجربة مريرة بعد طلاقها ، تزوجت من رجل سكير وقمار ، ولما طلقت منه خرجت الى المجتمع وبدأت تعاني مرارة هذا الطلاق . .. وذلك لكون نظرة المجتمع للمرأة  المطلقة نظرة دونية وسلبية .”  يقول رشيد العروصي ، ليضيف ” أن المرأة المطلقة في المجتمع المغربي والعالم العربي امرأة في الغالب تعيش على الهامش والاقصاء والاهانة والحكرة ، ومحاولة الاستغلال بكونها في نظر الكثيرين سهلة المنال والمطاوعة ، رغم أنها في كثير من الأحيان مطلقة رغم أنفها وغصبا عنها ، حتى من أقرب المقربين لها من الأبوين والاخوة ، الكل ينظر اليها نظرة المذنبة ، وتعامل بقسوة من طرفهم ، لدرجة أن حتى أبناءها لا يرحمونها، فجاء هذا الفيلم لتحسيس المجتمع بخطورة هذه الوضعية غير اللائقة بالمرأة المطلقة كانسان رغم أن فشل مؤسسة الزواج يتحملها الزوجان معا   ” .

 الفيلم من بطولة الممثلة الشابة ابتسام كمال و الممثل ياسين أحجام،وعمر السيد ومحمد مشموم ومصطفى هنيني وسعاد خيي ومحمود بالحسن وحفيظة خيي وعبد الواحد الموادين ومحمد حراكة ولبنى الشكلاط ورشيدة السعودي واخرون . مدة الفيلم ساعة ونصف وهو حاليا في طور المونطاج .الفيلم من تمويل شركة شكيب فيلم بتعاون مع شركة يوسة فيزيون .

المطلقة دراما سينمائية  كسر الصورة النمطية والسلبية

للمطلقة في المجتمع المغربي. 

 شريط «المطلقة»، وهي دراما سينمائية مستوحاة من قصة حقيقية، كما سبق الذكر ، وقد اخترت  لأداء دور البطولة في هذا العمل لممثلة في بدايات مشوارها الفني، مراهناً على موهبتها وكذا على منح الوجوه الجديدة من خريجي المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي فرصة اظهار كفاءاتهم التمثيلية.  الفيلم الذي تم تصوير معظم مشاهده في مدينة الدار البيضاء  ، صحبة فريق تقني مغربي مائة في المائة من مدير التصوير ومهندس الصوت ومصمم الديكور ، واستغرقت مدة تصويره حوالي أربع أسابيع ، والفيلم صور بتنسيق مع المركز السينمائي المغربي ، حيث أن ادارته سهلت عملية الانتاج بتعاونها الاداري الجيد ، وموسيقى الفيلم من اعداد عمر السيد . وعن سبب اختيار المخرج رشيد العروصي لشركة الفضاء السينمائي فليب شكيب ، فقال لأنها شركة محترفة في الانتاج السينمائي ، أنتجت أكثر من ثلاثة أفلام ، من بينها ” كلاب الدوار ” وفيلم ” الورطة ” ولها تجربة أكثر من 30 سنة في الساحة ، بالاضافة الى أنها أنتجت أكثر من 10 مسلسلات وأفلام تلفزية ، وكان التعامل معها سهل لأنها سبق أن أنتجت لي ثلاثة مسلسلات ك ” راديو واك واك ” و ” حسابي في راسي ” وعدة أفلام وثائقية ,


ابتسام كمال فرصة للتألق واتباث الذات

وعن اسناد البطولة لممثلة مبتدئة ، وهي  الممثلة الشابة ابتسام كمال بتجسيد دور امرأة شابة مطلقة حديثا هي ياسمين تواجه بكل قوتها نظرة المجتمع التي يعاقب المرأة المطلقة ويضيق الخناق على حريتها الشخصية.ياسمين التي تخوض معركة الطلاق عوض عن الاستمرار في زواج رفقة زوج مدمن على لعب القمار والكحول. لكن معركتها تبدأ مع حصولها على الطلاق حيث تصطدم بأفكار قديمة لمجتمعها الذي يرفض الطلاق، ويحملها مسؤولية فشل زواجها، ويعتبرها مذنبة وليست ضحية. القصة تتطور مع رغبتها في أن تبدأ من جديد و بشكل مغاير حيث تصطدم علاقة الحب التيي تجمعها برجل ثان برفض المجتمع لهذه لعلاقة وبرفض والدته أيضا ارتباطه بامرأة مطلقة.. عن قصة العمل يقول المخرج رشيد العروسي:» ما يمكنني قوله عن الفيلم هو أن قصته حقيقية ، وليست من نسج خيالي فقط، وأتمنى أن يساهم العمل في كسر الصورة السلبية عن المرأة المطلقة في مجتمعنا». للاشارة  ففيلم «المطلقة» هو أول فيلم سينمائي طويل للمخرج رشيد لعروسي، الذي عرف ككاتب سيناريو محترف لعدد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية الناجحة.